الجمعية المغربية لحقوق الانسان - فرع تطوان

منظمة غير حكومية تأسست في 24 يونيو 1979، لها صفة المنفعة العامة عضو المنظمة العربية لحقوق الإنسان - عضو الاتحاد الإفريقي لحقوق الإنسان – عضو الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان - تأسس فرع تطوان في 14 يوليوز 1990 - تم تجديد مكتب الفرع في 07 نومبر 2009

22 novembre 2007

بيان

مناهضة العنف ضد النساء مسؤولية الجميع فلنتصدى له

إن لجنة التنسيق المحلية لتعزيز المساواة بجهة تطوان ،و بانخراطها في أهم المحطات النضالية الأساسية التي تعنى بحماية الحقوق الإنسانية للنساء،  تحيي اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء يوم 25 نوفمبر لهذه السنة بتنظيمها لوقفة احتجاجية تحت شعار:

مناهضة العنف  ضد النساء مسؤولية الجميع فلنتصدى له

تأكيدا منها على أن العنف ضد النساء يعتبر جريمة ضد النساء و ضد الإنسانية،  كما يعتبر إحدى الانتهاكات الجسيمة للحقوق الإنسانية للنساء ، و امتهانا  عميقا لكرامتهن، و ضربا صارخا لإنسانيتهن.

اعتبارا منها أيضا أن القضايا النسائية تعتبر إحدى الركائز الأساسية للتنمية البشرية المستديمة، و أن لا  ديمقراطية بدون احترام  حقوق النساء.

و بعد وقوفها و استحضارها لأهم المكتسبات التي تحققت في مجال مناهضة العنف ضد النساء و  في تعزيز ثقافة  المساواة و  تكافؤ الفرص بين الجنسين و المتمثلة في الإجراءات و التدابير التالية

     بلورة الخطة الإجرائية لتفعيل الاستراتيجية الوطنية لمناهضة العنف .

       مراجعة قانون الشغل والقانون الجنائي في يوليوز 2003 ،

    وضع الرقم الأخضر لفائدة النساء ضحايا العنف في ديسمبر 2005

       دورية الوزير الأول في مارس 2007 ، والتي تحث كل القطاعات الوزارية على أن تتبنى ثقافة الإنصاف والمساواة بين الجنسين كمبدأ أساسي لها عند وضع برامجها.

    الاحتفال كل سنة بمناسبة اليوم العالمي للعنف .

      تبني الميثاق الوطني لتحسين صورة المرأة في الإعلام

    استراتيجية المناصفة و المساواة

فان  لجنة التنسيق تؤكد

على أن هذه المبادرات و بالرغم من أهميتها في تعزيز المساواة، فإنها لم ترق بعد إلى التخفيض من حدة الفوارق التمييزية التي تعاني منها النساء،خاصة ظاهرة العنف ضدهن التي تعرف تصاعدا متناميا و خطيرا،  إذ اصبحت تشكل ظاهرة اجتماعية تتجاوز كل الحدود الثقافية و الاجتماعية و الاقتصادية، و تطال كل الفئات النسائية بجميع  شرائحها  و مختلف أعمارها.

لذلك فإنها  تطالب بالعمل على

        الإسراع بإخراج قانون خاص لحماية النساء المعنفات

        اتخاذ كل التدابير و الإجراءات  الحكومية للقضاء على العنف و تطوير الأساليب الوقائية  للتصدي لكل التبريرات الثقافية و المجتمعية التي تشرعن استعماله .

    سن قوانين لحماية المرأة من العنف والتحرش الجنسي مع تجريم العنف ضد المرأة بما فيه العنف الزوجي.

       تحسين شروط  الاستقبال للنساء المعرضات للعنف و مناهضة عنف المؤسسات " الرسمية في هذا المجال.

        توفير البنيات الأساسية لحماية النساء ضحاياه، بإنشاء دور الإيواء

        مساعدة و دعم كل النساء ضحايا العنف و مدهن  بالمساعدات  الاجتماعيات  للقيام بالدعم و التوجيه في المؤسسات المختصة (المحاكم الشرطة المستشفيات)

      تكثيف الحملات الإعلامية و التحسيسية بخطورة الظاهرة .

      تعزيز الحملات التوعية والتربوية بثقافة المساواة وحقوق النساء،

      إدماج برامج    لمناهضة العنف ضد النساء في المناهج التربوية .

      وضع خطة عمل وطنية شاملة و حقيقية للمساواة.

     إلغاء كل أشكال العنف المضاعف ضد النساء في وضعية الإعاقة.

        تشجيع مجال البحث و الدراسات العلمية للتعريف بالظاهرة و كشف أسبابها و تحليل نتائجها و سبل التصدي لها.

الجمعيات المكونة للجنة

      جمعية السيدة الحرة للمواطنة و تكافؤ الفرص / جهة طنجة تطوان

       جمعية الحمامة البيضاء للأشخاص المعاقين

       رابطة نساء المغرب للتنمية و التكوين

      جمعية المهرون للتنمية و التواصل

    جمعية البحث النسائي للتنمية و التعاون

     الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع تطوان

Posté par tetouan_amdh à 23:42 - Commentaires [0] - Permalien [#]

Commentaires

Poster un commentaire